كلام عن المولد النبوي للنشر

كلام عن المولد النبوي للنشر

في ذكرى المولد النبوي يطيب لمحب النبي أن يحتفي بذكرى ولادة النبي الهادي والسراج المنير الذي وصفه الله في محكم كتابه بأعظم الصفات وأجلها فقال عنه سراجاً منيراً ومبشراً ونذيرا، ويطيب للمحتفي بذكرى المولد أن يشارك كلام عن المولد النبوي للنشر في صفحات التواصل، يتناول فيه سيرته العطرة ومناقبه الشريفة وذكريات من ميلاده الشريف، ويتحدث عن تأثير المولد النبوي الشريف في حياة البشرية في صورة كلام عن المولد النبوي للنشر كمقالة مقتضبة مختصرة تتحدث عن عظمة المولد النبوي وتأثيره على تاريخ البشرية بإعتباره فجر أنار حياة البشرية وبسط تأثيره عليها لقرون ولازال هادياً ومبشراً ومنذراً الى يومنا هذا.

كلام بمناسبة المولد النبوي للنشر

تحدث عن المولد النبوي بشكل متميز ومحكم وشارك مع أحبتك وأصدقائك ومتابعيك كلام عن المولد النبوي للنشر مباشرة عبر حساباتك الشخصية في مواقع التواصل، ففي هذه المقالة وضعنا لكم كلمات متميزة تتحدث عن عظمة المولد النبوي وقوة تأثيره على العالم، وورد الحديث في بعض السطور عن مناقب رسول الله صلى الله عليه وسلم وصفاته.

  • قال عنه الله تعالى في القرآن: (انك لعلى خلق عظيم)، و خاطبه قائلاً: (يا أيها النبي إنا أرسلناك شاهداً ومبشراً ونذيراً، وداعياً إلى الله بإذنه وسراجاً منيراً)، فلا عجب أن نحتفي به وقد ملك المناقب كلها وكان لنا سراجاً منيراً يضيء حياتنا وينير قلوبنا بهديه وسننه المحمدية.
  • ولد الهدى في شهر ربيع فكان مولده ربيعاً لهذه الامة إستمر لثلاثة وستين عاماً ينشر التعاليم الالهية السمحة ويبلغ الناس رسالة الله عزوجل.
  • نور تجلى من ربوع مكة فانجذبت له كل القلوب تلهفاً، ميلاد أحمد أنار السماء وبارك الأرض بميلاده، فما قبل ميلاده ليس كمابعده صلى الله عليه وسلم.
  • تحتفل أمتنا العزيزة كل عام في مشارق الأرض ومغاربها، بذكرى المولد النبوي الشريف، وتحتفي بمناقب الرسول وصفاته الجليلة الكاملة عليه أفضل الصلاة والتسليم.
  • خطرت ببالي ذكرى المولد النبوي الشريف فحسدت الأرض التي إحتضنت جسده الشريف كم طال بها الزمان وهي قريبة من جسده الشريف، صلى الله عليه وسلم، من جمال طلعته يوم ولد أنارت ربوع الجزيرة حتى تبدت قصور بصرى لأمه وتهاوت ايوان كسرى الأربعة عشر، ومن قوة حضوره إنطفئت نيران فارس التي أوقدت لالف عام.
  • تنفس الصبح من ميلاده فجراً منيراً لازال نوره يضيء العالم حتى اليوم، قبل أربعة عشر قرناً في عام الفيل تحديداً قبل الهجرة بثلاثة وخمسين عاماً ولد السراج المنير محمد بن عبدالله صلى الله عليه وسلم، وأضاء بنوره ربوع الجزيرة العربية، وسار في حياته ينشر نور النبوة ومنهاج الوحدانية الرباني حتى أضاء قلوب البشرية بنور الإيمان الذي يسكن الأعماق ويورث جيلاً بعد جيل بفضل هدي محمد ونور طلعته الكريمة.
  • من أشرف نسب وأكرم بطن من بطون قريش ولد نبي الله محمد بن عبدالله وأنار دروب مكة فجعلها أكثر قدسية بعد ميلاد صلى الله عليه وسلم، وبارك بعدها أرض يثرب فسميت مدينة رسول الله صلى الله عليه وسلم، وبارك حياتنا جميعاً بأن سمانا أمته فما أعظم أن تكون من أمة محمد، موعود بلقائه ونيل شفاعته فإحرص أن تكون من واردي حوض رسول الله، الفائزين بلقاءه ونيل شفاعته عليه أفضل الصلاة والسلام.

كلام للنشر عن المولد النبوي

تحدث بحب وإحتفاء صادق بمناسبة المولد النبوي الشريف وشارك مع متابعيك أفضل كلام عن المولد النبوي للنشر ليستفيد الجميع ويتشاركوا محبة النبي والإحتفاء بمولده وإستذكار مناقبه وسيره.

  • من مثل محمد بارك الله الأرض بميلاده ونور حياة البشر منذ أول لحظة ولد فيها وأول خطوة له فميلاده نور وحياته نور ونهجه نور وإرثه نور وهديه نور صلى الله عليه وسلم.
  • ذكرى المولد النبوي هي ذكرى يحتفي بها جميع المسلمين وكل محب للنبي المصطفى محمد بن عبدالله، تعبيراً عن فرحهم وإعترافهم بفضل الله ونعمته العظيمة أن بعث الى الأمة نبياً هادياً مبشراً ومنذراً يخرج الناس من الظلمات الى النور، قال تعالى: (قل بفضل الله وبرحمته فليفرحوا هو خير مما يجمعون).
  • خير للمسلمين أن يفرحوا بذكرى المولد النبوي ويحتفوا بها عوضاً عن إحتفائهم بالمناسبات التي تهم الأمم الأخرى، فلا يوجد أعظم من شخصية محمد وذكرى المولد النبوي فرصة رائعة لتناول مناقبه والإستفادة من سيرته ونهجه صلى الله عليه وسلم.
  • الإحتفاء بذكرى المولد النبوي لحظة إعتراف وإمتنان وشكر لله على نعمة الهداية، فقد فاضت نعم الله الكثيرة على الناس منذ أول لحظة ولد فيها رسول الله صلى الله عليه وسلم وإستمرت النعم المتدفقة فيضاً مباركاً فيه حتى وفاته صلى الله عليه وسلم وبعد وفاته لا زالت آثار تلك النعم العظيمة تشع عليناً نوراً وتهدينا سبل السلام.
  • دامت الفرحة في قلوب المسلمين بذكرى ميلاد خير البرية وأعظم من مشى على هذه الأرض يوماً، صلى الله عليه وسلم وتباركت نعمة الإسلام والنور المحمدي فقد أنار الله قلوب المسلمين بهدي نبيه وترك لهم بعد وفاته إرثاً عظيماً من القيم المحمدية والمناقب الشريفة التي يقتدي بها كل مؤمن.
  • سبحان الذي أنار ربوع مكة في يوم مولد السراج المنير وهادي أمته بإذن الله، محمد بن عبدالله شريف النسب عظيم القول والفعل، حوى كل المناقب وجمع الفضائل كلها فلا يبلغ الكمال سواه صلى الله عليه وسلم.
  • بفضل من الله ومنة منه إختار أمتنا العظيمة ليبعث منها نبياً طيباً طاهراً شريفاً نسباً وخُلقاً صلى الله عليه وسلم، فقد كان ميلاده في ربيع الأول بداية ربيع دائم تعيشه الأرض منذ الف وأربعمئة عام ولا زالت آثاره قوية حتى يوماً هذا، بركة حضوره صلى الله عليه وسلم عدلت مسار البشرية وأعادت للإنسان مكانته العظيمة التي زينتها العبودية لله وطيبها الإنتماء لدين الله الحق.

أجمل كلام عن المولد النبوي

يطيب للمسلم أن يحتفي بمولد خير خلق الله ويتحدث عن حياته ومناقبه وصفاته، وعن عظمة اليوم الذي ولد فيه في صورة كلام عن المولد النبوي للنشر في المدونات وحسابات التواصل الإجتماعي.

  • الثاني عشر من ربيع الأول اليوم المبارك الذي ولد به خاتم الأنبياء والمرسلين ليكون سراجاً وهاحاً منيراً يضيء بنوره جبال مكة وسائر ربوع الجزيرة، ولازال هديه يضيء حياة الناس حتى يومنا هذا، صلى الله عليه وسلم.
  • صلوا على من أنار الكون أكمله يوم ولادته، وسرى يهدي العباد الى درب نهايته خير وبدايته خير وأوسطه خير بعون من الله وهدي محمدي يبارك حياة الناس وينير قلوبهم وأرواحهم، فعلى سيد الخلق الف الف صلاة من الله والف الف سلام.
  • في ربى مكة المكرمة ولد الهدى وأنار ربوع الجزيرة حتى أضاء قصور بصرى وهز ايوان كسرى وأخمد نوره نار فارس، صلى الله عليه وسلم، فقد أشرق كأنه نجمٌ عظيم يسري نوره على القلوب قبل الأماكن، ترى عليه هالة قدسية وهيبة يراها الرائي بقلبه قبل عينه فاذا إقترب منه رآه جميل الخلق حسن الخُلق متواضعاً طيب العشرة باسماً لا يجرح أحداً ولا يؤذي أحداً صلى الله عليه وسلم.
  • نور الهدى إنطلق من ربوع مكة وضاءاً وضاحاً يشد قلوب الناس اليه ويلفت الأنظار بشخصيته المحمدية الهاشمية الجليلة، ومناقبه الفضيلة وصفاته الإنسانية المكتملة صلى الله عليه وسلم.
  • إن إحياء المولد النبوي الشريف إحياء ميلاد أمة تعظم نبيها وتسير على نهجه وتحيي سنته وتحتفي بسيرته صلى الله عليه وسلم فقد حاز كل المناقب وزاد الفضائل فضائلاً بكمال خلقه وخُلقه عليه الصلاة والسلام.
  • مولد النورى وربيع الأمة ونعمة الله العظيمة التي أنعم بها على أمته، أذ اصطفاه من أطيب بطون قريش وأشرف أنساب عدنان، وملكه من الخصال أكملها ومن الصفات أجلها ومن الفضائل كلها، فعليه من الله ألف ألف صلاة وألف ألف سلام.
  • في كل عام يحتفي المسلمون بذكرى مولد النبي الأعظم، والرسول الخاتم، محمد بن عبدالله بن عبدالمطلب، ذلك النبي الأمي الذي حاز المناقب كلها وأجلها، وهدى عباد الله الى نور الحق وترك فيهم سنته وسنة الأنبياء من قبله صلى الله عليه وسلم.

تهنئة المولد النبوي للاهل

احلي كلام عن المولد النبوي

كلمات طيبة وعبارات تعبر عن عظمة المولد النبوي وأهمية الإحتفاء به تعبيراً عن الإعتزاز بإعظم قدوة في حياة المسلم، أفضل كلام عن المولد النبوي للنشر تجده في هذه المقالة بشكل متميز ومتنوع.

  • يا أمة القرآن إن لنا، في شهر ربيع من البشائر ميلاد النبي الطاهر، وفجر هذه الأمة وضحتهى الزاهر، شرح الله به القلوب وأنار البصائر، وهدى أمة الإسلام لدين الحق باطنا وظاهر، هو محمد بن عبدالله النور السائر، تعاظمت في القلوب محبته وهو حيٌ وهو غائبٌ لكن نوره لا زال حاضر.
  • اليوم ذكرى ميلاد الهدى في قلوبنا وذكرى طلوع فجر الأمة والضحى المحمدي الذي أضاء حياة أمتنا وبسط نوره على القلوب هادياً ومعلماً ولازال نوره يسري في قلوبنا وأرواحنا بعد الف وأربعمئة عام منذ وفاته.
  • كل عام وأمتنا الإسلامية تقتدي بمحمد وتقتبس من نوره وتنهل من نبع هديه الصافي، كل عام وحب محمد راسخ في قلوبنا، وإجلاله وتعظيمه نهج نسير عليه إقتدائاً وإقفائاً، صلى الله عليه وسلم.
  • يوم الثاني عشر من ربيع الأول هو يوم ميلاد منقذ البشرية محمد بن عبدالله السراج المنير كما سماه الله عزوجل في محكم كتابه، آمنت بالله ربا وبالإسلام دينا وبمحمد نبياً ورسولاً.
  • إمام الهدى والنور الذي سبر الوجود وأضاء أرواح البشر، ميلاده فجر مقيم وسيرته طهر عظيم، وسنته نهج قويم، صلى الله عليه وسلم.
  • اليوم ذكرى مولد خير خلق الله جميعاً وعلم الهدى الهادي المنير السراج الوهاج الطيب الصادق الأمين الحبيب المصطفى النور الشاهد المبشر المنذر المبعوث نوراً للناس وضياءاً متوهجاً كما سمي في الأخبار وكما ورد في الآيات من تسميات يطيب لنا ذكرها على صاحبها أفضل الصلوات والتسليم.
  • ولد الهدى فالكائنات ضياءُ، وفم الزمان تبسم وثناء، ولد الهدى والنور في قسماته، يهدي الحيارى وينير القلوب بهديه، ولد المصطفى وتقلدت، أمم الصلاة بشارة وضياءَ.

كلام عن المولد النبوي للواتس

كلمات متنوعة وكلام عن المولد النبوي للنشر يتناول مراحل مهمة في تاريخ الأمة من ميلاد رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى يومنا هذا فإنسخ ماتحب من كلام وقم بنشرها فوراً.

  • الكون يعزف الحان المحبة والأرض تشرق كل عام في ذكرى ربيع الأمة وفجر هذا العصر في شهر ربيع الأول وفي يومه الثاني عشر عندما ولد الهدى والنور المحمدي ليبدأ قصة خالدة مليئة بالمعجزات والقيم والأحداث العظيمة التي غيرت تاريخ البشرية.
  • في مثل هذا اليوم بدأت قصة عظيمة إقترنت بالدعوة الأخيرة والرسالة السماوية العظمى، في مثل هذا اليوم من شهر ربيع الأول في عام الفيل قبل خمسة عشر قرناً ولد محمد بن عبدالله صلى الله عليه وسلم ليبدأ فجرٌ دائمٌ أنار حياة البشرية وغير مجرى التاريخ ليصب في حوض النبوة والهدي المحمدي الذي علت رايته على كل الرايات وأصبح المتبعون له المعتنقون لدينه الحق أكثر من مليار ونصف مليار ولازال العدد في زيادة.
  • سبحان الذي خلق النور في شعاب مكة وجمع المناقب والصفات الحسنة في شخص واحد، ثم إصطفاه هادياً ومبشراً ونذيراً، فسار بين الناس يدعوهم لدين الله ويعلمهم سبل الحياة القويمة، فالف الف صلاة عليه والف الف سلام، وتباركت للمسلمين فرحتهم بذكرى المولد النبوي الشريف.
  • ميلاد محمد حكاية تحكى ونهج يعلم، ميثاق تغيير وعهد يقطعه كل مسلمٍ بأن يحيا على نهج النبي الهادي ويسير على دربه المحمدي تطبيقاً لأوامر الله الذي بعث للمسلمين، “رَبَّنَا وَٱبْعَثْ فِيهِمْ رَسُولًا مِّنْهُمْ يَتْلُواْ عَلَيْهِمْ ءَايَٰتِكَ وَيُعَلِّمُهُمُ ٱلْكِتَٰبَ وَٱلْحِكْمَةَ وَيُزَكِّيهِمْ ۚ إِنَّكَ أَنتَ ٱلْعَزِيزُ ٱلْحَكِيمُ” ، “هُوَ ٱلَّذِى بَعَثَ فِى ٱلْأُمِّيِّۦنَ رَسُولًا مِّنْهُمْ يَتْلُواْ عَلَيْهِمْ ءَايَٰتِهِۦ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ ٱلْكِتَٰبَ وَٱلْحِكْمَةَ وَإِن كَانُواْ مِن قَبْلُ لَفِى ضَلَٰلٍۢ مُّبِينٍۢ”.
  • في شهر ربيع الأول وفي الثاني عشر منه تحديداً ولد النبي الهادي محمد بن عبدالله وعاش أول طفولته في شعاب مكة ثم هاجر الى ضواحي الدينة المنوره وعاش فيها و ذاق مرارة اليتم مرتين، وتربى على يد جده وعمه ونشأ نشأة طيبة يستشهد بها من عاصره وأصبح قدوة لشباب مكة قبل أن يبعث، وأصبح علماً للناس وقدوة عظيمة وقبلة للقلوب الباحثة عن الحق بعد أن إصطفاه الرحمن نبياً، ولا زال البشر يقتدون به ويسيرون على نهجه ويتأثرون بفكره الرباني وسننه العظيمة وينتهجون سيرته الشريفة أسلوباً يسيرون عليه في حياتهم، على سيدي وحبيبي صلاة الله وسلامه.
  • الإحتفاء بذكرى المولد النبوي إحتفاء بالإرث المحمدي وإعتراف بالنعمة الالهية وشكر لله عزوجل أن بعث فينا نبياً يتلوا علينا آيات الله ويعلمنا الكتاب والحكمة ويزكي نفوسنا بهديه صلى الله عليه وسلم.
  •  طاهر القلب نقي السريرة صافي الجوهر، لطيف المعشر بهي المنظر، محمد بن عبدالله المولود في الثاني عشر من ربيع الأول لثلاث وخمسين عاماً خلت قبل الهجرة، وذكرى مولده إحتفال سنوي بمناقبه العظيمة وصفاته الشريفة وتدارس لسنته المحكمة وسيرته العاطرة عليه أفضل الصلاة والتسليم.