الرئيسية / علاج / علاج مرض الانسداد الرئوي

علاج مرض الانسداد الرئوي

كيف تتعامل وماهو علاج مرض الانسداد الرئوي المزمن طبيعياً وفي المنزل لاكن قبل ذالك اعرف ماهو مرض الانسداد الرئوي المزمن (COPD) هو مرض رئوي ويتميز بقلة تدفق الهواء الى الرئتين مما يجعل التنفس صعبا. ويعرف هذا المرض تدريجيا أيضا باسم مرض الشعب الهوائية الانسدادي المزمن ومرض الرئة الانسدادي المزمن.
وفقا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية (CDC)، فهو يعتبر السبب الرئيسي الثالث للوفاة في الولايات المتحدة. والرجال هم أكثر عرضة للمعاناة من هذا المرض من النساء.
السبب الرئيسي لمرض الانسداد الرئوي المزمن هو التدخين. وتشمل الأسباب الأخرى التعرض الطويل الأمد للتدخين السلبي وغيرها من المهيجات للرئة مثل تلوث الهواء والأبخرة الكيميائية والغبار من البيئة أو مكان العمل. ونادرا ، لحالة وراثية تسمى ألفا 1 انتيتريبسين قد تكون أيضا سبب.
في البداية، لا يظهر هذا المرض أي أعراض أو أعراض خفيفة فقط. مع مرور الوقت، يمكن أن تشمل الأعراض السعال المستمر الذي ينتج الكثير من المخاط، وضيق في التنفس، وضيق الصدر، ونقص الطاقة وفقدان الوزن. أولئك الذين يعانون من هذا المرض هم أكثر عرضة لنزلات البرد المتكررة والانفلونزا أيضا.
إذا لم يتم علاج مرض الانسداد الرئوي المزمن قد يؤدي إلى مضاعفات صحية أخرى مثل التهابات الجهاز التنفسي، وارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب وسرطان الرئة والاكتئاب.
تلف الرئتين الناجم عن مرض الانسداد الرئوي المزمن لا علاج له. الا انه ومع تغيير نمط الحياة، والأدوية والعلاجات المنزلية البسيطة، يمكنك التحكم في الأعراض وتقليل المزيد من الضرر. كما يركز العلاج أيضا على الوقاية من المضاعفات وتحسين صحتك العامة.
كيفية التعامل مع مرض الانسداد الرئوي المزمن-500
وفيما يلي أهم 10 طرق للتعامل مع هذا المرض :

1. الاقلاع عن التدخين :

797
إذا كنت تعاني من مرض الانسداد الرئوي المزمن، فإن الإقلاع عن التدخين يمكن أن يساعد حالتك وبالتالي تحسين حياتك . دخان السجائر يحتوي على آلاف المواد الكيميائية والسموم التي عند استنشاقه يؤثر على الرئتين بشكل ضار جداً. مع مرور الوقت، فإن هذه السموم تسبب تهيج غير طبيعي للرئة ، مما تسبب في ظهور هذا المرض.
لتخفيف الأعراض، واتخاذ الخطوات اللازمة للاقلاع عن التدخين. هناك العديد من الموارد والمساعدة المتاحة. إسأل طبيبك إذا كنت تحاول من أجل الإقلاع عن التدخين.

2. تجنب مهيجات الرئة :

798
يجب عليك أيضا الحد من التعرض لمهيجات الرئة شيوعا، مثل دخان السجائر وغيرها من ملوثات الهواء. الغبار وحبوب اللقاح، والسخام، وبر الحيوانات الأليفة والمواد الكيميائية من منتجات التنظيف، الطلاء أو المنسوجات حتى العطور الاصطناعية المستخدمة في معطرات الجو تصدر مواد كيميائية سامة قد تكون ضارة لرئتيك.
تجنب الأماكن التي يدخن بها الآخرين.
تجنب التواجد حول الناس الذين يدخنون كثيرا.
تجنب المناطق الملوثة للغاية والصناعية.
محاولة البقاء في المنزل، خصوصا عندما تكون مستويات الضباب الدخاني مرتفعة بشكل خاص.
حافظ على تلوث الهواء في الأماكن المغلقة تحت السيطرة بمساعدة جهازا لتنقية الهواء. يمكنك أيضا الإحتفاظ بالنباتات المنزلية في الأماكن المغلقة لتحسين جودة الهواء في الأماكن المغلقة.
إذا كان يجب عليك الخروج ، حاول ان تحد من تمارينك أو أنشطتك البدنية.
عند خروجك، أرتدي قناع جراحي لحماية الرئتين من المهيجات.

3. تجنب الطقس المتقلب :

 

799

حتى تغيير طفيف في درجات حرارة الطقس يمكن أن تؤدي إلى أعراض مرض الانسداد الرئوي المزمن، مثل ضيق التنفس والسعال وإنتاج البلغم.
سواء كان الجو حارا جدا ورطب أو بارد جدا، يجب أن تكون حذرا جدا حيث أن التغيير في الطقس قد يؤدي الى مشاكله الخاصة بالتنفس. من الواضح أنه من غير الممكن التحكم في المناخ الخارجي، ولكن يمكنك إدارة البيئة الداخلية الخاصة بك.
أثناء الطقس الحار والرطب، حاول البقاء في بيئة باردة ومكيفة الهواء. بالإضافة إلى ذلك، يمكنك وضع الجدول الزمني الخاص بك بطريقة حيث تكون معظم الأنشطة الخاصة بك في الهواء الطلق خلال فترة الصباح الباكر أو في وقت متأخر من المساء.
إذا كان الطقس بارد والرياح شديدة، أرتدي وشاح أو قناع وجه على الأنف والفم. ، مع محاولة التنفس عن طريق الأنف. مع محاولة للبقاء في غرفة دافئة بشكل مريح وارتداء الملابس الدافئة لتدفئة الجسم.

 

 


4. تجنب التهابات الجهاز التنفسي :

800
بسبب تلف الرئتين، فالناس الذين لديهم مرض الانسداد الرئوي المزمن هم أكثر عرضة للالتهابات البكتيرية والفيروسية. البكتيريا الضارة والفيروسات تسبب انهيار في بطانة الشعب الهوائية، مما يؤدي إلى مشاكل التهاب التنفس. بالإضافة إلى ذلك، فإنها يمكن أن تؤدي إلى مضاعفات خطيرة في الأشخاص الذين يعانون من أمراض الرئة.
لقاحات الانفلونزا والالتهاب الرئوي السنوية ضرورية إذا كنت تعاني من هذا المرض الرئوي.
اتبع جيداً قواعد النظافة بغسل اليدين.
تغطية الأنف والفم بمنديل نظيف أثناء السعال أو العطس.
تجنب الحشود الاجتماعية مع الناس الذين يعانون من مرض تنفسي.
شرب الكثير من الماء واستخدام المرطب قد يمكن أن يساعد.
في حالة وجود عدوى، استشر طبيبك فورا.

5. تمارين التنفس :

801
بإمكان تمارين التنفس أن تساعد على تحسين التنفس عند الأشخاص الذين يعانون من هذا المرض. وفقا للجمعية الأمريكية للرعاية التنفسية، فإن التنفس البطني مفيد جدا في هذا الصدد.
فهو عملية بسيطة للسيطرة على ضيق في التنفس. كما يساعد على الاسترخاء، ويخفف من القلق ويجعل من السهل التنفس بشكل طبيعي.
التنفس البطني، والمعروف أيضا باسم التنفس العميق، يقوي عضلة الحجاب الحاجز بحيث يمكنك التنفس دون أي صعوبة. كما يساعدك على استخدام كميات أقل من الطاقة والجهد أثناء التنفس.
يمكنك أن تسأل الطبيب أو المعالج التنفسي حول هذه التقنيات في التنفس.

6. ممارسة الرياضة بانتظام :

 341
قد يجدوا صعوبة في ممارسة الرياضة من يعانون من أعراض مرض الانسداد الرئوي المزمن، ولكن ممارسة الرياضة البدنية المنتظمة يمكن أن يقوي العضلات لمساعدتك على التنفس بشكل سليم وتحسين صحتك بشكل عام.
كما أنه يساعد على تحسين مستويات طاقتك والدورة الدموية. أي نوع من النشاط البدني الذي يساعد على الحركة يمكن أن يكون مفيد.
، وخلص الباحثون في دراسة أجريت عام 2007 نشرت في الدورية الامريكية للجهاز التنفسي والعناية المركزة أن النشاط البدني بشكل معتدل إلى مستويات عالية بانتظام يمكن أن يقلل من مخاطر مرض الانسداد الرئوي المزمن لدى المدخنين.
وهناك أنواع مختلفة من التمارين الرياضية للأشخاص الذين يعانون من هذا المرض .
ممارسة تمارين القلب والأوعية الدموية التي تحافظ على التنفس ثابت يعتبر خيار جيدا.
ممارسة تمارين تعزيز أو تقوية عضلات الجهاز التنفسي .
ممارسة تمارين المرونة مثل اليوغا يمكن أن يحسن التنفس.
دائما تحدث مع طبيبك قبل البدء بأي برنامج رياضي.

7. اتبع نظام غذائي :

802
 إذا كنت تعاني من مرض الانسداد الرئوي المزمن، فانت بحاجة إلى اتباع نظام غذائي صارم للغاية للتحكم بالأعراض والحفاظ على الوزن سليم.
تشمل الأطعمة البروتين قليل الدسم مثل العجاف من اللحوم والدواجن والأسماك في نظامك الغذائي.
تناول الأطعمة الغنية بأحماض أوميغا 3 الدهنية أو تناول المكملات بعد استشارة الطبيب. أحماض أوميغا 3 الدهنية تقلل من الالتهاب وتساعد على تحسين التنفس.
تناول الأطعمة والحبوب الكاملة، مثل الخبز والحبوب الكاملة والنخالة، والأرز البني والشوفان.
تناول المزيد من الفواكه والخضروات الطازجة الخضراء للحفاظ على جسمك صحي.
تناول الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم مثل الموز، والبرتقال، والطماطم، والهليون والبطاطا.
الحد من تناول الملح. فالكثير من الصوديوم يمكن أن يفاقم حالتك.
تجنب منتجات الألبان مثل الحليب والجبن لأنه يجعل البلغم سميكا.
لا تأكل الشوكولاتة. لاحتوائها على مادة الكافيين التي قد تتداخل مع الأدوية الخاصة بك.
قلل من وجباتك، وحاول تكرارها، وإذا لزم الأمر، تناول الفيتامينات أو المكملات الغذائية التي يقترحها الطبيب.
إذا كنت تواجه مشكلة في تناول ما يكفي، استشر أخصائي التغذية لخطة النظام الغذائي الشخصية التي من شأنها تلبية احتياجاتك الغذائية الخاصة.

8. راقب ماذا تشرب :

803
إن الذين يعانون من مرض الانسداد الرئوي المزمن، يجب عليهم شرب الكثير من السوائل طوال اليوم. بالإضافة إلى حفظكم أجسادكم منتعشة، فإنها سوف تبقي طبقة المخاط رقيقة بحيث تمكنكم من التنفس بشكل سليم.
اشرب عدة أكواب من الماء وكذلك المشروبات الخالية من الكافيين يوميا.
اشرب عصير الفواكه والخضار الطازجة يوميا.
الحساء والمرق والعصائر تساعد أيضا على زيادة السوائل في جسمك.
الحد من أو تجنب المشروبات التي تحتوي على الكافيين، مثل القهوة والشاي والمشروبات الغازية ومشروبات الطاقة، كما أنها قد تسبب الجفاف.
تجنب أو الحد من المشروبات الكحولية، لأنها قد تفاقم السعال.
ملاحظة: إذا تم تشخيصك بمشاكل في القلب أو في الكلى فعليك باستشارة طبيبك قبل زيادة السوائل في جسمك.

9. فيتامين (د) :

804
الأشخاص الذين يعانون من مرض الانسداد الرئوي المزمن تنخفض لديهم مستويات فيتامين (د) في الجسم. هذا الفيتامين الحيوي يحمي الجسم ضد الالتهابات الفيروسية والبكتيرية. كما أنه يقلل من المركبات في الجسم التي تدمر الأنسجة ويساعد في وظيفة الرئتين بشكل صحيح.
توفر كل هذه العوامل حماية ضد مرض الانسداد الرئوي المزمن. وإن كان هناك القليل من الأبحاث في هذا المجال، والدور المحتمل للفيتامين D في إدارة الأعراض لا يمكن استبعاده.
التعرض لأشعة الشمس في الصباح الباكر لمدة 10 دقائق (دون وقاية من الشمس) يمكن أن تساعد جسمك في إنتاج فيتامين (د) ,كما يمكنك ايضا تضمين الأطعمة الغنية بفيتامين D مثل الأسماك الدهنية، الحليب المدعم والكبد والبيض في نظامك الغذائي. وثمة خيار آخر هو أخذ مكملات فيتامين D، ولكن فقط بعد استشارة الطبيب.

10. الوخز بالإبر الصينية :

805
كلا الوخز بالإبر والعلاج بالابر الصينية علاجات تقليدية يمكن أن تساعد في التحكم بأعراض مرض الانسداد الرئوي المزمن. في الوخز بالإبر، تستخدم إبر رقيقة جدا على نقاط العلاج التي تقع على طول خطوط الطول في الجسم. في العلاج بالابر، يتم تطبيق الضغط على النقاط بدلا من الإبر.
ووجدت دراسة نشرت في 2012 في جاما الطب الباطني أن الوخز بالإبر يساعد على تحسين ضيق التنفس (الصعوبة في التنفس) عند الجهد المبذول، والأعراض الرئيسية لمرض الانسداد الرئوي المزمن. بعد العلاج بالوخز بالإبر لمدة 3 أشهر مع تناول الأدوية، فإن مرضى الانسداد الرئوي المزمن كانوا قادرين على السير لفترات أطول دون أن يلهثوا.
سواء كان الوخز بالإبر أو العلاج بالابر، فمن الأفضل أن يقوم به شخص خبير.

# نصائح إضافية :

 

راجع طبيبك بانتظام. الالتزام بالجدول الخاص ومتابعة جميع الاقتراحات التي قدمها الطبيب.
الكثير من النوم والراحة يساعد جسمك على التحكم بالأعراض.
محاولة تقنيات الاسترخاء مثل التأمل، والتخيل الموجه والاسترخاء والعلاج للتحكم بالتوتر وتخفيف الأعراض. فالتوتر يميل إلى تفاقم الأعراض.
محاولة تجنب الحزن والغضب والقلق والاكتئاب التي تعتبر ردود فعل طبيعية لمرضى الانسداد الرئوي مزمن.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *