الرئيسية / كلام / رسائل دفا للزوج
118

رسائل دفا للزوج

لو تضم تمثال من ضمتك ذاب وشلون عاد لو تضم إنسان في ذكراك ذايب . واليوم نقدم لكم اجمل رسائل دفا للزوج ارسليها ايتها الزوجة لحبيبك زوجك ونتمنى لكم دوام السعادة والراحة وشكرا لزيارتك .
 
# رسائل دفا للزوج :
 
أنــــــــــا
المجنون في حبك
وعلى حبك أنا مفطور
ولقيت الصمت يحكمني
إذا جاء للهوى طاري
يبان العشق في عيني
واحسبه داخلي مغمور
ويفضحني مع العالم
ولاينفع به إنكاري

أمـــــــــــانه
ما شكيت من الوله بين المحاني ؟
ما جزعت من الفراق وكبر غلّه ؟
ما تحس انك فقدت إنسان غالي ؟
ما يمل القرب منك ولا تمله ؟
كان تذكرني مع الخلوه ثواني
أنت في بالي ترى العمر
~ كلــــــه ~

تحبني خطوه
أحبك سفر!
تعشقني لحظه
أعشقك عمر!
تشتاق لي ساعة
شوقي لك بحر

الناس تقرأ بنظراتك “عناويني”
وتقرأ بعيني علومك قبل “تنطقها”
ولو توقف أمه محمد “بينك وبيني”
روحي و روحك
هوى حبنا “يعانقها”
مكانك (القلب)
لامن طحت من عيني
فاتح لك :-
“أبواب حب كنت مغلقها”

أحبكـ ¨¨
و السكوت أبلغ مدام إن الحكي قصّر
مدامه ما بقى بالحب كلمة لين قلناها
يبي لي أبجدية من جديد إلها حروف كثر
عساي ألقى بها كلمة غرام ما حكيتها

أبيها لكـ ولا غيركـ بياصلها ولا يقدر
إذا انقالت لغيركـ يا بعد عمري ظلمناها .


اطــري عليه في بعض
الأوقــات ..
وهو كل الأوقــات في بالي …

أبيك الجاي من عمري أنا ما أبيك شي وراح
مدامك أجمل وأخر مدامك أول أحبابي
أبي أرتاح يا عمري أنا أدري هم تبي ترتاح
تعال وقبل ما أفرح ترى تفرح بك ثيابي
أحبك يا بعد عمر الحزن والجرح والأفراح
أحبك كثر ما نامت عيونك داخل أهدابي

يشدني لك صوتك الدافي تعال
ويشدني وجهك الباهر حسين
ويشدني لك طبعك النادر محال
ويشدني لك صفو حبك والحنين
عطني حبك عطني عطفك والدلال
وخذي مني فوق حبي ما تبين

ريح نفسك وكف مدمعك
ولا تجاري الشك فيني والظنون
أنت بس أنت ولا أحدن معك
وين ما طالع تلاقيك العيون
أنت في قلبي وعيني مهجعك
لك عيوني فراش ولحافك جفون
أنت الأول في حياتي وموقعك
منه كل الناس عجزوا يوصلون

لك قلبي..
لك عمري..ولك باقي سنيني..
أنت هوى نفسي..
وشوقي..وحنيني..
ولوحكيت ماحكيت..
مـ راح أوفي ــا
حتى كلمة “أحبك”
ماتكفي..
و
بالنهايـ ـ ـ ـ ـــة..
ايه..أحبك..

أبي تلمس دفا شوقي
وبرد الليل بعروقي
وأبي لحظة تحس
إني امووووووووت حزن
بغيـــابك
جمممدت !
ضمني عن هوى البرد / تگفى
مَ أذگر ذبحني البرد مره مثل توّ


من غلاتك صدقني تحيرت فيك
ماأدري احطك مكان القلب او دقاته
اخليك!!!!!

هالدنيا ما منها امان
بس انا وياك بنتحدى الزمان
ولو تدور اقداري عمري مانسيتك
ولو تبيع ايامي يا الغالي شريتك
لو تزيد احزاني من فرحي عطيتك
حتى لوتظلمني عمري ما شكيتك

أبـي[ حضنـك ] يدفينــي ..
ابيــك تضمنــي رعشـة
بـدت ثـم إنتهــت فينـي
أبـي ” حضنــك “
ابيـه اليــوم ..
أبـي حضـن
دفــاااهـ يـدوووم

البــرد ماحــس بـ \ عــذابي و شكــوايّ ..
ولا لقـيت الا القصيـد اشتكي لـه ..
و إن كـان ماهمـك غيـابي و شكـوايّ ..!
شـوف غيبتـك ياهـي و ربي ثقيلـة ..!

مثـل الحطـب كـنت أحتـرق لأجـل [ تـدفــين ]
و لامـن دفيتـي .. مانفعنــي رمــادي ..!
كـنت أطلـب الله شـووفتـك ..
و أدعــي : آمــين
و اليــووم .. أشـوفـك مثـل هالنـاس عــادي ..!!
و مثـل الحطـب بـ \ حـرق خفـوقك بـ \ نــارين
نــار [ الـوفــا ] منــي
و نــار [ البعـــادي ]

لو [ البــرد ] لامــس ’ يـدينـك ‘ و جـرب
طعــم [ الدفــا ] .. ماعـاش في , يـوم بـارد ‘
و لـو البخـت حـس بوجـودي و قـرب
مـاعشـت بالـدنيـا حـزين و شــارد ..!
ماغـبت انـا لجـل أبتعـد و أتهــرب ..
لكـن على ماقيــل .. كـل شيّ وارد ..!

تـدري و ش كثــر [ البــرد ] يعــذبنـي ..!
تـدري إنـه يألمنــي ..!
يدخـل داخـل عظـامي و يغــزني
و رغـم حـرّ [ أشـواقي ]
ما أقــدر لـه ..!
مايقـدر عليـه غيـر [ حضنــك ] يـوم يلمنــي

و حشنــي [ صدى صـووتك ]
وحشتنــي سـواليفـك ..
و حشتنــي يـوم تقـول لي ..: قــربي إسمعينــي
و أنـا مثـل النـايّمـة أقـرب لك ..
و يـوم أقـرب ..!
تقـوول لي بـ \ عـالي الصـوت .. : أحبـــك
ساعتهـا ما أسمـع لا مطـر و لا بـرق ..!
ما أسمـع غيـر
أحبــك
أحبـك
أحبــك

ما كـنت أحـس بالـ \ بـرد و إنت معــي ..!
كـان الجـوّ دايـم [ ربيعـــي ]
لكـن .. من غـبت عني ..
صـرت أحـس الدنيـا حيـــل بـاردهـ
صـار البـرد يلفنــي ..
و الحــزن يغمــرني ..!
صـار الجـوّ دايـم [ شتـوووووي ]

ليلـي كـان حيـل [ بـارد ] من غيــرك ..!
كـنت ألـم المخـدهـ و أتخيـلك ..
و بأصبـاعـي أمسـح دمعــي .. و أتخيلـه أصبعـك ..!
وينــك عنــي ..؟؟!
ماودك بـ \ هالبــرد تلمنــي ..!!

تمنيتــك تدفينــي ..!
تـاخـذني بـ \ حضنــك و تغطينــي
تمنيتــك تغفـى على [ صــدري ]
و اذوووب على [ صــدرك ]
تمـنيت و تمـنيت و تمـنيت ..!
لكـن إنت ويـن عنــي ..؟
ماعـدت جنبـي .. تحـقق اللـي يبيـه قلبــي ..!

 
كـان صـوت [ المطــر ] يرعبنـي ..
كـنت يـوم اسمـعـه ..
اجـري و [ احضـن لعبتي ]
اداري فيهـا دمعتي ..!
لكـن الحيـن
ياحلــو صـوت المطـر و إنت ” بأحضـاني “
و ياحبـي لهـ .. و إنت بـ \ أحـلامي

صبـاح العيـد يا ” ح .. ب .. ي “
صبـاح العيـد و إنت و في ” ح .. ض .. ن .. ي “
يزهـر لنـا الكـون و يصبـح ” و .. ر .. د .. ي “
حتى لو كـان ثلـوج و رعـود يـا ..
” ع .. م .. ر .. ي “

أتمنــى المسجـات تكـون عجبتـكم ..
و عسـى هالشتـا يكـوون دافـي على قلبكـم .. : ))

ودي بحضنك بالهوى دون تفريق
وأشفي شفاتي بشف معسول فمك
وأحيا بقربك دون كل المخاليق
وأبعد وكلي شوق وأرجع أضمك
وأبحر بحبك وأغرق القلب تغريق
حتى تذوب أشواق قلبي بدمك

ضمني لين أبدا أفارق هالحياهـ
ثم خلني مابين يسارك واليمين
واقضي على مابقى فيني بالشفاه
وخل خدي مابين صدرك والجبين
تبيني أحس بروعة القرب ودفاه ؟
ضمني لحضنك بشوق وحنين

أسوي حكاية حب مع طيفك وأجي منقاد
أعيش القصه مع طيفك وأحس بصوت همساتك
وأضم طيوفك على صدري وأعيش أعياد
وكل هذا مع طيوفك أجل وشلوووون مع ذاتك ؟!!

أمـــــانـــــــــه .. لاتجي منك مواقف تجرح الإحساس
أنا من غيرك أشكي له إذا صار الزمن قاسي ؟
وأمــــــانــــــــــه .. إذا نفسك تبي فرقاي ..
أنا ماأبي يجي لي يوم أكون لعزتي جارح

اترك حلاتك ياعزيزي على جنب !
غير الحلا تعجبني بزود طيبك ..!
كلك على بعضك تجنن وتنحب ..
حظي كبير اللي جعلني رفيقك !!
ماأقول غير : الله يخليك يارب !
ويعمي عيونٍ من حسدها تصيبك !

ودي أضمك ..
وتحرقني بجمر حضنك ..
وأنسى نفسي بوجودك ..
وأعيش دنيا مرساها عيونك
وأرجع .. أضمك وأضمك وأضمك !!
وتسألني : حبيبي لا يكون مليت ؟!
وأقولك : تووووووني حبيبي !
ترى من حضنك ماارتويت !!

أنا بعدك مثل وردة .. نمت في آخر البستان
تناسوها ولا أسقوها وبرد الشتاء موتها
أنا بعدك .. مثل قريه مابها سكان
هجرها الماء ولا جاها وسوء الحظ حالفها
أنا بعدك .. مثل قصه بلا عنوان
أضاعوها وكاتبها قضى عمره يألفها !!!!!

لا جيت صوب الورد ودك تلمه
ماتدري إن الورد وده يلمك ؟!!
لا صار بين إيدك ورد تضمه
إنت تشم الورد ؟! ولا يشمك ؟!؟
يااااابعد كل الورد .. خاله .. وعمه
يابعد منهو في عيونك يضمك
في ذمتك .. في ذمتك .. قلت ذمه
إنت تلم الورد ؟ … ولا يلمك ؟

أحبك .. والله أحبك متى تفهم وأنا أفهمك ؟!؟
أقول أحبـ ـ ـ ـــك أحبـ ـ ـ ـــك ولا انت محرك احساسك !!!!

أخذت الكاس أبي أشرب ..
وكنت من العطش ميت
وساعتها تذكرتك ..وبانت صورتك بالكاس !!
نسيت أشرب .. ونسيت إني من العطش ميت
ومسكت الكاس بيديني .. أناظر صورتك وأبكي !!
ولو تدري بكاسي ..
كان “فااااااااضي” .. ومن دمعي تعبا الكاس !


صدق 40 من الشبه يخلق الله ..
إلا انت … واحد دون 39 !!
من يشبهك يامالك القلب كله ؟!؟
من يشبهك ياسيد كل المزايين !!
واحد وطار خافقي من محله !!
وشلون أجل لو فيه 39 ؟!؟

خذني بحنانك .. وطف البرد بعظامي ..
يمكن بحضنك أنام الليل وأحكي لك !!
محتاج أسافر بعيد فيك بأحلامي ..
وأنزل بصوتي على شاطي مواويلك !!
وأحط راسي بصدرك شوق وهيامي
وأترك خفوقٍ تعذب فيك .. يشكي لك !!

أحــــبـــــك .. أصدق من البسمه اللي في شفاه صغار ..
وأكرم من حنان النظره اللي تسكن بعينك ….!
ولا من حضنت يدي يديك وسال دمعٍ حااااار ..
أحس الحب شي أصغر من اللي بيني وبينك !!!

 

الينك تجلس قبالي ..
وتهمس بإذني شلونك ؟
يضيع ويعثر لساني ..
وعيني تنظر أسفلها !!
وأقول الحال .. شوفي الحال ..
حالي .. حااااااااله بدونك !!
انا جمره نفس صدرك .. يطفيها ويشعلها !!!

كل ماامتلينا حب ..
وإيدك بيديني ..
والللللله ودي أخطفك !
وأسجنك في عيني ..
حدك تجي وتروح مابينك وبيني !
وإذا بغينا نـــنـــام ،.
إطفي سراج الليل
ومد لي إيدينك
وقول : إتلحفي فيني !

ليت لي سلطه عليك ..
ماتحب … إلا أنا !
ولا تشوف … إلا أنا !
ولا تنام … إلا هنا !
بين عيني ،. والجفن !
كان أنا أقسى عليك ..
لين تبكي وتشتكي !
وأرجعك لصدري أضمك ..
بكل حناني ..
وأهمس بإذنك .. أبـــيـــك دايم بجنبي !!

وشلون أضمك ؟
وانت بالصدر ملفوف !
عمرك سمعت بواحدٍ .. ضم جوفه ؟!!!

أبي أضمك على صدرك … وأصحيك بنص الليل !
وأقول ماكفاني حضنك .. ضمني لصدرك حيييييل !!!

الموت .. ماهو بس في طلعة الروح !
حتى شفتي .. لا ذابت في شفتك موووووت !!

ياحظ هالمبني ..
وحظ من درس فيه ..!
وياحظه اللي مشى في ظلاله !!
ايه .. مهدمه أركانه بس الفخر كاسيه !!
صح قدييييييم ..
بس يسمونه صاحب جلاله !
يكفيه .. لامشت ( …. ) في مواطيه !
ويكفي حلاها .. صا لهالمبنى دلاله !!!

لو تدري الشمس .. إنك على هالأرض ،. ماغابت أبد !
ولو يدري القمر عن بسمتك .. صارت ثوانينا ليل !!
لو تنرسم صورتك بعرض السما … عم السعد !
وتمطر سحايبنا فرح … وتقلب هالصحاري سيييل !!

 

أبيك على فراش الهوى فوقي..
أبي أدفن شوق قلبي على صدرك..
أبي أروي ضمى شوقي بلمسة كفك..
أبي بوسه على خدي وصدري..
أبي منك تقول الآآآه وأنا مثلك أرددها…
ودي اكسر باقي الوقت والقاك!!
وأحضن شفاتك قبل نومي يجيني..
ودي تنادي حبي تعال ابغاك..
وأجيك “وأضمممك حيييل”
وبكل مافيني..
ودي بصدري تنام ويلهفتي اغشاك..
وألعب وابوس اشفاك وأحضنك بيديني..
وتذوق طعم الحب من شفه تهواك..
وتفهم دروس الشوق ياساكن فيني
وتهيم بشفاتي واهيم بشفاك “
واعطيك صك الحب قبل تعطيني

يسألنـي الحـب عن شـوقـي لبوســاته
وأرد أنا بكـل لهفــه عن أحـاسيــــسي
شوقـي تعـدى عن البوسـات وزيــــاده
مشتاق يتعبني وأحطه وسط أحضـاني

أنا في لهفــة أتـريـا متى تجيني وتحضني
تعـال القلب لك عيـا أبيك تبوس لي جبيني
وتعــلن شوقـك بلهفه ابي ايدينـك تداعبني
تشعـلل شــوقي واتعـلا واطلّع نشـــوة فيني
واريّــح قلبـك بخفــه وتريحـني وتسقـــيني

جسمي انتفض يبغي الدفا
ما أقدر انام وانته بعيد
وينك حبيبي رد لي
قبل الوله يقضي عليّ
الشوق شعلل شهوتي
وخلى فؤادي يرتعد
أبغي الدفا منك وفيك
حتى الغطا ما فادني

تعال وخلك معاي ,,
ارتاح ونام فحضني ,,
{ وشفاتك تحس بشفاي ,,!
وانت حس بحراره جسمي
خلني تحتك ,,1
انسى الكل ودنياي ,,
وابي منك ,,
الآآآآآهـ , تقولها وتسمعني ,


وان عطشت ,,
منك انت ابي الماي ,,
المهم ,
مصدر من جسمك يرويني

ولاتعارض ,
لوقلت طعم لسانك دواي
وان بغيت امص والمس ,
كل مابجسمك ,,
خلني وفالنهايه حييييييل
{ اضمك }
وينزال تعبي وشقاي ,
وبعدها ,
اهمسلك { احبك }
وغيرك بهالدنيا { ماهمني }

تخيلني انا وياك,ننام الليل تحت اغطاك
واظن الوضع مايخافك,ظلام وليلنا هادي
انا صبري على الحفه,دخيلك بلحس الشفه
واشوفك حولي ملتف,
( احبك موت يالغالي )


واذا ناموا جميع الناس,اقلب جسمك المياس
” قميصك مايناسبني “
مع انه حيل يجذبني
اخاف انه يعذبني ” ابي احطه وسادتي “


ابشعل جمرك الطافي,وولع شوقك الخافي
واقلب جسمك الدافي
” حبايب وضعنا عادي ,,

يقضونها بين الدلع و المودة
هذاك يلعب في صدر كامل الزين
و الزين يلعب بخيوط المودة
ماحدن درى عن شرقة الشمس من وين
أحضانهم بحضان بعض مستبدة

ليتني وياك تالي لليل بغرفه..
أبات وياك على نفس السرير
أمزح معاك وأقول لك طرفه…
وتضحك معاي بدون تعكير
وأحطك بحضني وألمك بخفه
تسمع كلام معسول صادق التعبير
وأقرب الخد للخد والشفه للشفه
وأغمض عيوني وأرتجي خير
وأحس الدنيا تدور لفه
وأنسى من اكون ومن اصير
وتقول اسمحلي النور طفه
وانا بنام وانت تصبح على خير

ليتني بحضنك
أعانق دفا جسمك
أسكر بأنفاسك
وأذوب بلمساتك
وتلتهمني لذة شفاتك

ضميتها لين إنفرط عقد الالماس
ولين انسكب دافي العرق من جسدها
ثم إنثنت مثل الذي صابه نعاس
و جريت لبس ما ترده بيدها
ثم صرت أقلبها و هي ما بها إحساس

فم انطرك تنطيني من الحنان قبلة
وتسكر باب الشوق وباب الغزل قبله
خل القلب يذوب قبل الجسد يبلى
وداوي بي الجروح قبل تطلع بلحسه
خل الفم على الفم والبطن يعانق بطنه
وخل الناس يقولون ما بقى بالجسد قطعه

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *