الرئيسية / علاج / علاج زيادة حمض اليوريك في الدم

علاج زيادة حمض اليوريك في الدم

كيفية السيطرة على حمض اليوريك و علاج زيادة حمض اليوريك في الدم بطرق طبيعية في المنزل أن المستويات العالية من حمض اليوريك في الدم وكما تدعى (فرط حمض اليوريك في الدم)، يمكن أن يؤدي الي زيادة إنتاج حمض اليوريك في الجسم أو نقص إفرازه في الكلى.
ويمكن أن يؤدي كذلك إلى مشاكل مثل التهاب المفاصل (النقرس) اليوريك يتكون من بلورات حامضة في المفاصل، وعادة في إصبع القدم الكبيرة, ومن المشاكل ايضاً حصى الكلى والفشل الكلوي . وقد ارتبطت الدراسات الحديثة بأن أرتفاع مستويات حمض اليوريك في الدم يؤدي الي ارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والأوعية الدموية.

1367
مستويات حمض اليوريك الطبيعية هي:
الرجال: من 3.4 الي 7.0 ملغ / ديسي لتر
النساء: من 2،4 الي 6،0 ملغ / ديسي لتر
قد تختلف القيم عند اجراء الفحوصات في مختبرات مختلفة.
ومن العوامل التي يمكن أن تساهم في ارتفاع مستوى حمض اليوريك هي الحمئ العالية في البيورينات (يتم تقسيم البيورينات إلى حمض اليوريك)، والأفراط في شرب الكحول، الفشل الكلوي، والسمنة، والغدة الدرقية، عوامل وراثية، والغدد الصماء أو التمثيل الغذائي مثل مرض السكري أو الاحماض، و بعض الأمراض الأخرى.
بعض أنواع امراض السرطان، والعلاجات الكيميائي وأدوية أخرى، مثل مدررات البول، قد تسهم أيضا في ذلك. والصيام واتباع نظام غذائي غير جيد قد يؤدي الي رفع مستوى حمض اليوريك مؤقتا.
هناك بعض النصائح والعلاجات الطبيعية التي يمكن أن تساعد في تقليل السيطرة على مستويات حمض اليوريك. وبالإضافة إلى ذلك يجب عليك التشخيص السليم والعلاج عن طريق طبيب مختص.

# السيطرة على مستوى حمض اليوريك :

1. خل التفاح:

apples-and-vinegar
 كونه خل التفاح مطهر طبيعي وقدرتة العالية على أزالة السموم ، يمكن لخل التفاح أن يساعد على إزالة الفضلات الزائدة من حمض البوليك في الجسم. حيث أنه يحتوي على حمض الماليك الذي يساعد على كسر وإزالة حمض اليوريك. ويساعد خل التفاح أيضا على استعادة التوازن الحمضي القلوي في الجسم، ويوفر فوائد مضادة للالتهابات ومضادة للأكسدة.
  • يتم إضافة ملعقة صغيرة من خل التفاح الخام أو العضوي، إلى كوب من الماء.
  • شرب هذا المحلول مرتين أو ثلاث مرات في اليوم.
  • يمكنك زيادة في كمية خل التفاح تدريجياً إلى ملعقتين في كوب من الماء ويستمر هذا العلاج حتى تهبط مستويات حمض اليوريك.
ملاحظة: لا تأخذ خل التفاح بكثرة لأنها قد تخفض مستويات البوتاسيوم في الجسم. أيضا، حيث أنها قد تتداخل مع الأدوية المدرة للبول.

2. عصير الليمون:

1368
 على الرغم من أن الليمون يجعل الجسم أكثر حامضية، ولكن في واقع الأمر، فإن الليمون ينتج تأثير قلوي ويساعد على محايدة حمض اليوريك. بالاضافة الى ذلك فأنه يحتوي على فيتامين ج الذي يساعد أيضا على خفض مستويات حمض اليوريك.
  • شرب عصير الليمون للحد من مستوى حمض اليوريك
  • شرب عصير الليمون يعتبر علاج للحد من حموضة حمض اليوريك
اعصر حبه ليمون واحده في كوب من الماء الدافئ. يشربه في الصباح على معدة فارغة. الأستمرار على ذلك لمدة لا تقل عن بضعة أسابيع.
يمكنك أيضا أن تأخذ مكملات فيتامين ج. وللجرعه المناسبة لك قم باستشاره طبيبك.

3. الكرز:

1369
الكرز والتوت الداكن يحتوي على المواد الكيميائية التي تساعد على خفض مستويات حمض اليوريك. بالاضافة الى ذلك الكرز الأرجواني والأزرق تحتوي على مركبات الفلافونويد وتدعى ايضاً الانثوسيانين التي تساعد على خفض حمض اليوريك وتقلل الألتهابات والتيبس.
  • تناول نصف كوب من الكرز يوميا لبضعة أسابيع.
  • يمكنك أيضا شرب كوب أو كوبين من عصير الكرز الحامض لمدة أربعة أسابيع.
  • أيضا، إضافة العنب البري، والفراولة، والطماطم، والفلفل، وغيرها من فيتامينات C والغنية بمضادات الأكسدة من الفواكه والخضار إلى حميتك.

 

 


4. صودا الخبز:

1370
صودا الخبز، وتسمى أيضا بيكربونات الصودا، مفيد للغاية لخفض مستويات حمض اليوريك و الحد من الأم النقرس . حيث أنه تساعد في الحفاظ على التوازن القلوي الطبيعي في الجسم، ويجعل حمض اليوريك أكثر قابلية للذوبان وأسهل لطرد من الكلى.
  • مزج نصف ملعقة صغيرة من صودا الخبز في كوب من الماء.
  • شرب ما يصل إلى أربعة أكواب من ذلك يوميا لمدة أسبوعين. يمكنك شربه كل 2-4 ساعات.
ملاحظة: لا تأخذ هذا العلاج على أساس غير منتظم. أيضا لا تأخذ هذا العلاج إذا كنت تعاني من ارتفاع ضغط الدم.
يجب على الناس في سن 60 أو أكثر أن لا يشربو أكثر من ثلاثة أكواب من صودا الخبز يوميا.

5. زيت الزيتون:

1371
تتحول معظم الزيوت النباتية إلى دهون عند تسخينها أو معالجتها. حيث أن الدهون تدمر فيتامين E الحيوي في الجسم، وهو أمر ضروري للسيطرة على مستويات حمض اليوريك.
استخدام زيت الزيتون بدل الزيوت الأخرى والسمن والزبدة . حيث يحتوي زيت الزيتون على الدهون غير المشبعة الاحادية التي لا تظل مستقرة عند تسخينها. بالإضافة إلى ذلك فأنها تحتوي على نسب عالية من فيتامين E ومضادات الأكسدة، وله فوائد مضادة للالتهابات.

6. المياة:

1372
شرب الكثير من الماء يساعد على تحسين تصفية حمض اليوريك. كما أنه يساعد على تخفيف حمض البوليك ويحفز الكلى على التخلص من الكميات الزائدة في الجسم عن طريق البول.
بالاضافة الى ذلك، شرب الماء الكافي بانتظام يمكن أن يقلل من خطر الأصابة بالنقرس المتكررة. وفي دراسة على شبكة الإنترنت التي قدمت في الاجتماع السنوي المريكية لأمراض الكلى والروماتيزم عام 2009، وجد الباحثون أن المشاركين الذين تناولوا 5-8 أكواب من الماء في فترة 24 ساعة من المصابين بالنقرس كان 40 في المئة وانخفضت مخاطر الأصابة به مقارنة مع أولئك الذين شربوا فقط كوب واحد من الماء أو أقل.
  • يتم شرب ما لا يقل عن 8 إلى 10 أكواب من الماء على مدار اليوم.
  • أيضا شمل المزيد من السوائل والفواكه الغنية بالمياه والخضروات الطازجة في النظام الغذائي الخاص بك.

 

 


7. حمية خفض البيورين:

1373
البيورينات هي المركبات المحتوية على النيتروجين التي تفتت إلى حمض اليوريك. وهي توجد في الغالب في البروتينات الحيوانية.
قلل من البروتينات الحيوانية مثل اللحوم والأسماك والدواجن. البقول والخميرة، والفطر، والهليون، والفاصوليا التي تحتوي على نسب مرتفعه من البيورين وايضاً البيرة والمشروبات الكحولية غنية بالبيورين.

8. النشويات والكربوهيدرات :

1374
الأطعمة التي تحتوي على الألياف الغذائية تساعد على خفض مستويات حمض اليوريك عن طريق امتصاصه ومن ثم التخلص منه. يمكنك أيضا تناول الأطعمة التي تحتوي على الكربوهيدرات النشوية لأنها تحتوي على كميات صغيرة فقط من البيورين.
الحبوب الكاملة، والتفاح والكمثرى والبرتقال والفراولة هي بعض الأمثلة من الأطعمة الغنية بالألياف التي يمكن أن تدرج في النظام الغذائي الخاص بك . الكربوهيدرات النشوية هي الأطعمة مثل الأرز، المعكرونة والحبوب، التابيوكا، الكينوا، البطاطس والشوفان والموز.
يمكنك أيضا شرب الشاي الأخضر والبابايا لمنع تراكم حمض اليوريك والتهابات حمض اليوريك والمشاكل المتعلقة بالنقرس. حيث أن الغراء في البابايا الخضراء يساعد الجسم على الحفاظ على الحالة القلوية ويعمل كعامل مضاد للالتهابات.

9. منتجات الالبان:

710
ارتبطت الحليب قليل الدسم ومنتجات الألبان من تقليل البلازما وخفض خطر النقرس. والحليب الخالي من الدسم على سبيل المثال، يحتوي على حمض الأوروتيك الذي يقلل من إعادة امتصاص حمض اليوريك ويعزز زواله عن طريق الكلى.
  • يتم شرب 1-5 أكواب من الحليب الخالي من الدسم يوميا.
  • يمكنك أيضا تضمين الزبادي منخفض الدسم ومنتجات الألبان الأخرى في النظام الغذائي الخاص بك.
  • حليب الصويا أيضا، يمكن أن يساعد في تغيير تركيز بروتين البلازما وزيادة التخلص من حمض اليوريك.

 

 


10. عصير القمح:

1375
القمح يساعد على استعادة مستوى القلوية في الدم. بالإضافة إلى ذلك فالقمح غني بفيتامين C والكلوروفيل والمواد الكيميائية النباتية التي تعزز التخلص من السموم. بل هو أيضا مصدر جيد للبروتين والأحماض الأمينية وتعتبر كبديل لتناول البروتين الحيواني.
ببساطة شرب ملعقتين من عصير عشبة القمح مختلطة مع بضع قطرات من عصير الليمون يوميا حتى يهبط مستوى حمض اليوريك.

# نصائح إضافية :

 

  • الحد من تناول الكحول لأنها تتعارض مع القضاء على حمض اليوريك.
  • تجنب ارتفاع سكر الفواكه عن طريق شراب الذرة أو شراب الجلوكوز، الفركتوز التي تميل إلى زيادة مستويات حمض اليوريك.
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام والحفاظ على وزن صحي. حيث أن الأنسجة الدهنية تميل إلى زيادة إنتاج حمض اليوريك.
  • اتباع نظام غذائي متوازن عن طريق تناول الأطعمة مرتفاعه الكربوهيدرات المعقدة ومنخفضة البروتين. تجنب الكربوهيدرات المكررة مثل الخبز الأبيض والكعك والحلوى.
  • خفض الأطعمة التي تحتوي على الدهون حيث أنها تقلل من قدرة الجسم على التخلص من حمض اليوريك.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *